تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 

يبدو أن الحارس الدولى الإسبانى إيكر كاسياس يعيش فترة تألق متميزة هذا الموسم مع فريقه بورتو البرتغالى، بعدما نجح فى الحفاظ على أدنى معدل لاستقبال مرماه للأهداف منذ موسم 2004-2005 عندما كان حارساً لريال مدريد الإسبانى.

وحسب صحيفة "ذا صن" الإنجليزية فإن الحارس صاحب الـ35 عاماً والذى تعرض إلى انتقادات عديدة فى الموسمين الماضيين أثبت أنه ما زال يتمتع بالموهبة اللازمة لتحقيق أرقام قياسية جديد، فحسب الإحصائيات الاخيرة، فإن كاسياس يعد عاملا مهما للغاية فى منافسة بورتو على لقب الدورى هذا الموسم، حيث بلغ معدل استقباله للأهداف إلى 0.45 هدف فى المباراة الواحدة، وهو أقل معدل يحققه الحارس المخضرم منذ موسم 2004-2005 والذى بلغ معدل استقباله للأهداف فيه 0.81 هدف عندما لعب 37 مباراة واستقبل 30 هدفاً.

ونجح كاسياس فى الحفاظ على نظافة شباكه فى 7 مباريات فى الدورى البرتغالى هذا الموسم، وهو رقم كبير بالنظر إلى ان الفريق لعب 11 مباراة فقط.

وانتقل كاسياس لصفوف بورتو البرتغالى فى يوليو 2015 بعدما واجه انتقادات شديدة من جماهير ريال مدريد بسبب مستواه المتذبذب فى فترته الأخيرة بالفريق الملكى، إلا أنه لم يقدم مستوى طيبا مع الفريق البرتغالى فى الموسم الماضى، وواجه انتقادات تتعلق بغياب التركيز وعدم قدرته البدنية.

ورغم تألق كاسياس إلا أن بورتو يحتل المركز الثالث فى جدول ترتيب الدورى البرتغالى برصيد 22 نقطة خلف بنفيكا المتصدر برصيد 29 نقطة وسبورتنج لشبونة صاحب المركز الثانى برصيد 24 نقطة.